انتهاء الجلسة الافتتاحية لمفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل
انتهاء الجلسة الافتتاحية لمفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل

ركزت حلقة الأربعاء من برنامج سوا عالهوا على مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل والتي تهدف إلى التوصل إلى تفاهم حول الحدود المشتركة في مياه البحر المتوسط ​​الذي يحتمل أن تكون أعماقه غنية بثروات من النفط والغاز الطبيعي. وعقدت المفاوضات في مقر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في لبنان يونيفيل، التي تراقب الحدود البرية المتنازع عليها منذ الانسحاب الإسرائيلي من جنوب لبنان عام ألفين.

الدكتور عصام خليفة الخبير في قضايا الحدود والمياه قال لنا إن المفاوضات ستكون صعبة وطويلة وأن الوفد اللبناني مستعد لطرح جميع الحقائق والوثائق التي تؤكد حقوق لبنان. أما إيلي نيسان المحلل السياسي الإسرائيلي، فحذر من دور سلبي لحزب الله يهدد بإفساد هذه المفاوضات. كما التقينا طوني بدران الباحث والمحلل السياسي في واشنطن وسألناه عن حدود الدور الأمريكي في هذه المفاوضات.

وفي الملف السوري، ألقينا الضوء على ما قالته رئيسة المجلس التنفيذي لمجلس سوريا الديمقراطية مسد، التابع للإدارة الذاتية في شمال شرقي سوريا، إلهام أحمد، إن جميع اللقاءات مع حكومة الأسد لم تأتِ بنتيجة. وخلال الندوة الحوارية الثامنة للمجلس في مدينة القامشلي، الثلاثاء، قالت إلهام أحمد إن كل المحاولات التي بادرت بها الإدارة الذاتية للوصول إلى تفاهمات مع نظام الأسد باءت بالفشل، بسبب نسف النظام لتلك المحاولات، على حد تعبيرها.

ومن الأردن، تابعنا التطورات المتسارعة بشأن تفشي فيروس كورونا رغم الإجراءات الحكومية الرامية للحد من انتشار الوباء.

وقدمنا على سوا عالهوا تقريرا عن أخر التطورات بشأن سباق الرئاسة الأميركي حيث تابع الرئيس دونالد ترامب جولته الانتخابية في ولاية بنسلفانيا الثلاثاء على ان ينتقل بعدها الى أيوا ونورث كارولاينا وجورجيا على وقع استطلاعات للرأي في عدد من الولايات تفيد بتقدم منافسه جون بايدن.

استمع
اللبنانيون والإسرائيليون يتفاوضون بشأن الحدود البحرية

المزيد

بايدن.. الرحلة الصعبة
بايدن.. الرحلة الصعبة

ناقشت حلقة الخميس من برنامج سوا عالهوا التي قدمها عادل الدسوقي، كيف ستتعامل الإدارة الأميركية الجديدة مع ملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وبرغم أنه من غير المتوقع أن تعيد إدارة بايدن المرتقبة السفارة الأميركية إلى تل أبيب أو تعترف بالقدس الشرقية عاصمة فلسطينية، إلا أن الرئيس بايدن طالما عارض ضم إسرائيل بشكل أحادي الجانب للأراضي.

رئيس معهد غلوبال بولسي وأستاذ العلاقات الدولية والعلوم السياسية بجامعة باي أتلانتك في العاصمة واشنطن، باولو فون شيراخ، تحدث إلينا عن السمات الرئيسية في سياسة الولايات المتحدة تجاه الصراع العربي الإسرائيلي. أما الباحث في معهد دراسات القيادة الاستراتيجية في جامعة جيمس ماديسون، جلال مقابلة، فأوضح لنا أن إدارة ترامب همشت الطرف الفلسطيني في عملية السلام واتخذت قرارات انعكست سلبا على عملية السلام ومنها نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، قال لسوا إن العلاقات الأمريكية الفلسطينية كانت الأسوأ على الإطلاق في عهد الرئيس ترامب وإن قرار وقف الاتصالات مع إسرائيل والولايات المتحدة كان قرارا حكيما.

وفي المقابل، حمل السفير الإسرائيلي السابق لدى مصر إسحق ليفانون الفلسطينيين مسئولية الجمود على المسار الفلسطيني مؤكد على عمق العلاقات الأمريكية الإسرائيلية واصفا إياها بأنها استراتيجية.

استمع
بايدن وحلول الصراع الإسرائيلي الفلسطيني