جانب من معبر الرمثا الحدودي بين الأردن وسورية
جانب من معبر الرمثا الحدودي بين الأردن وسورية

ناقشت حلقة الثلاثاء من برنامج سوا عالهوا التي قدمها كل من أنّا عبد المسيح وعادل الدسوقي تداعيات الأحداث التي شهدتها منطقة الرمثا شمال الأردن.
وفي ضوء موجة الاحتجاج والتصعيد التي شهدتها منطقة الرمثا شمالي الأردن مؤخرا بسبب اجراءات حكومية لمنع التهريب عبر الحدود مع سوريا وبالتحديد تهريب السجائر ومنتجات التبغ، وما رافقها من احتجاجات ومواجهة مع قوات الدرك، تؤكد الحكومة الأردنية أنّ الإجراءات التي اتخذتها للحدّ من عمليات التهريب لم تستهدف معبر جابر الحدودي يعني المعبر بين الأردن وسوريا فحسب، وإنما جميع المعابر، البريّة والبحريّة والجويّة في المملكة.
فما هي طبيعة أعمال التهريب التي تعمل الحكومة على مواجهتها عبر الحدود؟ وما هي تداعيات التهريب على الاقتصاد وأيضا على الوضع الأمني في البلاد لاسيما أن الأردن يتاخم دولا تعاني من اضطرابات سياسية وأمنية؟ 
ناقش سوا عالهوا هذا الموضوع مع كل من رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار في البرلمان الأردني، خير أبو صعيليك، ومدير عام الجمارك الأردني، اللواء عبد المجيد الرحامنة، والمحلل الاقتصادي الأردني، حسام عايش، والنائب الأردني السابق، محمود الخرابشة، والخبير الأمني الأردني، اللواء المتقاعد بشير الدعجة.

قصص مشابهة

ناقش برنامج سوا ع الهوا مع الزميل عادل الدسوقي عدداً من الملفات المتعلقة بفايروس كورونا المستجد في المنطقة من أهمها:

توجيهات العاهل الأردني عبد الله الثاني بدراسة إمكانية التدرج في استئناف عمل القطاعات الإنتاجية والاستفادة من الموارد المحلية عبر تصدير منتجات صناعية زاد عليها الطلب خارجيا، تزامناَ مع تأكيدات الحكومة الأردنية أنها  لم يتخذ أيّ قرار جديد بشأن استئناف عمل المؤسّسات الحكوميّة والخاصّة أو تمديد قرار تعطيلها، مع استمرار إغلاق المعابر الحدودية، الجوية والبرية والبحرية، أمام حركة الركاب مستمر حتى إشعار.

ومن الأراضي الفلسطينية تابع سوا ع الهوا ملف عودة أكثر من 45 ألف عامل فلسطيني في اسرائيل الى الضفة الغربية،

وتطرق البرنامج إلى تحذيرات وزارة الصحة  في قطاع غزة، من أن المستشفيات الحكومية في القطاع  تمر بمنعطف خطير جراء النقص الحاد في الموارد الصحية والفحوصات المخبرية لفيروس كورونا. ومطالبات الوزارة بتدخل دولي لإنقاذ الوضع الصحي في قطاع غزة لمواجهة الفيروس، تزامناً مع الافراج عن المئات من المحجور عليهم في مراكز الحجر الصحي في القطاع.

ورصد سوا ع الهوا التطورات الأخيرة في ملف كورونا في إسرائيل بعد تسجيل 193 إصابة جديدة بالفيروس، وتصريحات  عضو الكنيست عن حزب الليكود يواف كيش حول عدم تأييده لمشروع قانون بشأن التناوب على رئاسة الوزراء بين نتنياهو وغانس إذا لم يتم فرض السيادة الإسرائيلية على يهودا والسامرة بحسب تعبيره، هذه التصريحات التي تعطي مؤشرات تبدو أنها أول تصدع في كتلة أحزاب اليمين.

وفي لبنان بدأت السلطات هناك بإعادة رعاياها من الخارج بعد إغلاق مطاره في اطار خطة تعبئة عامة أعلنتها الحكومة قبل أسابيع في سياق مكافحة فيروس كورونا، كما تابع البرنامج اجتماعاً لمجموعة الدعم الدولية لأجل لبنان بدعوة من رئيس الجمهورية ميشيل عون في القصر الجمهوري بقصر بعبدا، وبحضور رئيس الحكومة حسان دياب لاطلاع أعضاء المجموعة على الأوضاع الاقتصادية والمالية والاجتماعية والصحية التي يمر بها البلاد.

وتابع البرنامج الأوضاع في سوريا بعد ارتفاع عدد الحالات المصابة بفيروس كرونا المستجد الى 19 حالة، في وقت  قالت فيه تركيا  إنها ستحد من تحركات قواتها في مناطق العمليات بسوريا بسبب الفيروس مع ارتفاع عدد حالات الإصابة والوفاة في تركيا.

وعرض سوا ع الهوا تقاريراً حول آخر تطورات فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة الأميركية بعد أقض الفيروس حتى الآن مضاجعَ أكثر من ثلث مليون أميركي، وتسبب في وفاة ما يزيد على تسعة آلاف وستمئة آخرين.

استمع
عودة أكثر من 45 ألف عامل فلسطيني في إسرائيل إلى الضفة الغربية