أوراق الصباح: حذار من الوقوع رهينة الإحباط واليأس

26 أغسطس 2018
استمع
أوراق الصباح: حذار من الوقوع رهينة الإحباط واليأس

هل تعرضت يوما مستمعنا الكريم الى غبنٍ وإجحاف في موقف ما شعرت من خلاله بالظلم و الأسى؟ هل ترسبت مشاعرالتظلم داخلك بحيث تستعيدها كثيرا، أم استطعت تجاوزها وانتقلت الى مرحلة اخرى من رحلة الحياة؟ العديد منا تعرضوا بشكل ما الى ظلم او هظم الحقوق في حياتهم ومنهم من يسكت ويتقبل الامر ومنهم من يرفض ويعترض.