الرئيس المصري حسني مبارك
الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك

قال مصدر في حملة "آسفين يا ريس" الداعمة للرئيس المصري الأسبق حسني مبارك إن قوات الأمن اعتقلت منذ ساعات مدير صفحة الحملة على فيسبوك كريم حسين من دون توضيح الأسباب.
 
وأكد المصدر أن الحملة "لا علاقة لها بأي جماعات مخالفة لسياسة الدولة" وأنها "ساندت القوات المسلحة والدولة في حربها على الإرهاب والجماعات الإرهابية ولم يصدر عنها أي أعمال مخالفة للقانون أو ضد توجيهات الدولة المصرية".

وأضاف أنها كانت "أول من حشد لثورة 30 يونيو ومن دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي بدءا من التفويض حتى الرئاسة".
 
يذكر أن حملة "آسفين يا ريس"، هي حملة أطلقها مؤيدو مبارك بعد احتجاجات 25 يناير 2011 للتعبير عن "أسفهم" لما حدث له.

وتنشر الصفحة على فيسبوك منشورات مؤيدة لسياساته وتقارن أحيانا بين الوضع في عهده وفي عهد السيسي خاصة من الناحية الاقتصادية.

 

 

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟