جانب من الاحتجاجات في الخرطوم في 30 يونيو
جانب من الاحتجاجات في الخرطوم في 30 يونيو

أعلن مبعوث الاتحاد الإفريقي للسودان محمد حسن لباد الثلاثاء أن قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري يقتربان من التوصل إلى اتفاق.

وقال لباد في مؤتمر صحفي في مقر الاتحاد الإفريقي في الخرطوم، إن "الاتفاق قاب قوسين"، مطالبا الطرفين بالموافقة على مجلس سيادي وحكومة مدنية.

وأضاف أنه "من غير المقبول ألا يتقف الطرفان على موقف موحد"، وأكد الاستعداد لمساعدتها في التوصل إلى تفاهم.

ودعا لباد قادة المجلس العسكري والمعارضة إلى استئناف المحادثات الأربعاء.

وتأتي تصريحات المسؤول الإفريقي بعد يومين على خروج مئات الآلاف إلى الشوارع في أنحاء السودان لمطالبة الجيش بتسليم السلطة للمدنيين، في أكبر مظاهرات منذ عملية الفض الدامية التي قامت بها قوات الأمن لاعتصام في وسط الخرطوم قبل ثلاثة أسابيع.

ودعت حركة الاحتجاج مساء الاثنين إلى عصيان مدني في سائر أنحاء البلاد في 14 تموز/يوليو الجاري، وذلك غداة تظاهرات حاشدة خرجت لمطالبة المجلس العسكري الحاكم بنقل السلطة إلى المدنيين.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟