الدخان يتصاعد في طرابلس خلال اشتباكات سابقة- أرشيف
الدخان يتصاعد في طرابلس خلال اشتباكات سابقة- أرشيف

 

تعرضت مخازن شركة "مليتة" للنفط والغاز قرب طرابلس إلى قصف جوي تسبب في إصابة ثلاثة موظفين ودمار كلي في المخزن، بحسب ما أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا.

وجاء في بيان للمؤسسة "تؤكد المؤسسة الوطنية للنفط تعرض مخزن شركة مليتة للنفط والغاز التابعة للمؤسسة، إلى قصف جوّي" مساء الثلاثاء، من دون تفاصيل إضافية عن مصدر القصف.

وأوضح البيان الذي نشر في وقت متأخر ليل الثلاثاء على موقع المؤسسة الإلكتروني الرسمي، أن "التقارير الأولية تشير إلى خسائر مادية جسيمة داخل المخزن، حيث تسبب الحريق الناجم عن القصف بإتلاف عدد من المعدات والمواد القيمة، بالإضافة إلى تدمير المخزن بشكل كلي".

كما أسفر القصف عن تعرض ثلاثة عاملين في الشركة إلى إصابات طفيفة تم نقلهم على إثرها إلى المستشفى.

ونشرت المؤسسة صورا لفرق الإطفاء وهي تقوم بإخماد الحرائق الناجمة عن القصف.

ويقع المخزن في تاجوراء على بعد عشرة كيلومترات شرق طرابلس.

وشركة "مليتة" للنفط والغاز مشروع مشترك بين ليبيا وشركة "إيني" الإيطالية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟