مندي
مندي

ضم ريال مدريد المدافع فيرلان ميندي من أولمبيك ليون الأربعاء مقابل 48 مليون يورو في أحدث صفقة يبرمها الفريق المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم لتعزيز صفوفه استعدادا للموسم الجديد.

وأكد الناديان أنباء الصفقة التي رفعت قيمة ما أنفقه العملاق الإسباني خلال الصيف إلى ما يقدر بنحو 300 مليون يورو (339 مليون دولار) في وقت يحاول فيه ريال مدريد تعويض موسم 2018-2019 الذي أنهاه دون تحقيق أي بطولة، واستعان فيه بجهود ثلاثة مدربين.

كما ضم ريال مدريد أيضا المهاجم البلجيكي إيدن هازارد من تشيلسي مقابل نحو 100 مليون يورو إضافة إلى المهاجم الصربي لوكا يوفيتش من اينتراخت فرانكفورت والبرازيلي رودريجو من سانتوس والمدافع إيدر ميليتاو من بورتو.

ووقع ميندي مع ريال مدريد عقدا لست سنوات منتقلا من ليون الذي انضم له في تموز/يوليو  2017 من لوهافر. وخاض اللاعب البالغ من العمر 24 عاما 79 مباراة هز خلالها الشباك ثلاث مرات وصنع سبعة أهداف.

ولعب ميندي أربع مباريات مع منتخب فرنسا منذ أول مشاركة له في مباراة ودية ضد أوروغواي في نوفمبر تشرين الثاني 2018.

وسيدفع ريال مدريد مبدئيا 48 مليون يورو إضافة إلى خمسة ملايين أخرى محتملة في صورة حوافز مالية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟