لينا شماميان
لينا شماميان

حولت الفنانة السورية لينا شماميان أزمة عاشتها في مطار باريس بسبب جواز سفرها إلى عمل غنائي حملت اسم "يا خي أنا سورية".

تحكي لينا عن الموقف وهي حزينة قائلة "كنت طالعة بمطار أورلي بباريس باتجاه تونس لإحياء مجموعة حفلات، موظف بالمطار أنزلني من الطائرة لأنني أحمل جواز سفر سوريا".

وتضيف "ورقي كان قانونيا تماما، لكن بالنسبة له لم يكن ذلك كافيا".

​​"بدل أن تكون هذه الأماكن هي الأمان ونحمل فيها أملا لمكان جديد، تتحول لأماكن نتعرض فيها لإهانات لأسباب اخترناها أو لم نخترها، مثل اللون أو العرق أو الاسم أو الحجاب أو طريقة اللبس فأحببت أن أقول شيئا لأنها ليست قصتي وحدي"، مضيفة أن "هذا الشيء يحزنني، هو مؤلم، وهو ليس فقط في وجه السوريين فقط بالتأكيد".

وثقت الفنانة قصتها بالفيديو وبأغنية "أحببت أن أقول إن كتيرين يوقفوننا أحيانا لكن من المهم أن نكمل".

وتضيف "بالتأكيد الفن لا يغير الواقع لكن يقدر يوصل صوتا ويشجع الناس على أن تعبر عن حالها".

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟