ببغاء
ببغاء | Source: Courtesy Photo

ألقت الشرطة البرازيلية القبض مؤخرا على ببغاء كان يساعد تجار المخدرات على الإفلات من العقاب.

الببغاء كان يصيح "أماه! الشرطة هنا" عند رصده غارات الشرطة على أوكار تجار المخدرات في منطقة فقيرة تسمى فيلا إيرما دولس وتقع في ولاية بياوي بشمال البرازيل.

لكن الببغاء لم ينجح في تأمين نفسه، فقد تمكنت الشرطة من اعتقاله الاثنين في غارة على وكر للمخدرات يديره زوجان.

ضابط شارك في العملية رجح تلقيه تدريبات مكثفة على القيام بهذا الدور.

صحافي محلي، زار الببغاء في محبسه، لاحظ أنه "ببغاء مطيع للغاية"، فلم تصدر منه أية أصوات منذ القبض عليه.

طبيب بيطري محلي يدعى أليسكاندر كلارك، أكد ذلك قائلا إن الضباط استجوبوه لكنه لم يتفوه بكلمة.

إذاعة محلية قالت إنه تم تسليمه إلى حديقة حيوان محلية ليتعلم الطيران على أن يتم الإفراج عنه بعد ثلاثة شهور.

 

 

 

 

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟