الرئيس السوداني عمر البشير
الرئيس السوداني عمر البشير

أفاد مراسل الحرة السبت بأن النيابة العامة في السودان أصدرت أوامر باعتقال الرئيس المخلوع عمر البشير بتهم تتعلق بعمليات غسيل أموال وحيازة أموال ضخمة دون مسوغ قانوني.

وقال مراسل الحرة إن "قوة من الجيش والاستخبارات العسكرية وبأمر مباشر من النائب العام فتشت مقر إقامة البشير الذي يقع قرب مقر قيادة الجيش وعثرت على مبالغ مالية ضخمة بعملات مختلفة".

وأضاف أن "المبالغ تضمنت ستة ملايين يورو، و360 ألف دولار أميركي وخمسة مليارات جنيه سوداني فضلا عن عملات أخرى تم ضبطها خلال عملية التفتيش".

وأكد مصدر قضائي أن وكيل النيابة الأعلى المكلف من المجلس العسكري بمكافحة الفساد أمر بالقبض على الرئيس السابق وباستجوابه عاجلا تمهيدا لتقديمه للمحاكمة.

وذكر المصدر أن النيابة ستقوم باستجواب الرئيس السابق الموجود داخل سجن كوبر وأن هناك إجراءات قانونية ستتخذ ضد بعض رموز النظام السابق المتهمين بالفساد.

وكانت مصادر سودانية ذكرت أن الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير، الذي أخضع للإقامة الجبرية في مقر رئاسي منذ أن أطاحه الجيش يوم 11 من الشهر الجاري، نقل الثلاثاء الماضي إلى سجن كوبر في العاصمة الخرطوم.

وأعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان اعتقال عدد كبير من رموز النظام السابق والتحفظ عليهم، إضافة إلى إغلاق مقرات حزب المؤتمر الوطني في الخرطوم والولايات والتحفظ على ممتلكاته وأصوله.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟