من جلسة مجلس النواب البريطاني
من جلسة لمجلس النواب البريطاني . أرشيفية

احتج ناشطون بيئيون في مجلس العموم الاثنين بطريقة غير مألوفة خلال جلسة لبحث ملف "بريكست".

وتفاجأ المشرعون البريطانيون بقيام الناشطون بخلع ملابسهم باستثناء الداخلية منها أثناء النقاشات، كاشفين عن أجسادهم التي كتبوا عليها "العدالة للمناخ".

واحتاجت الشرطة البريطانية 25 دقيقة لإخراج النشطاء من مبنى المجلس، واعتقالهم بتهمة إهانة الآداب العامة، وفقا لوكالة رويترز.

​​وينتمي النشطاء لمجموعة "أكستنكيشن ريبليان" التي تعرف نفسها بأنها جماعة للدفاع عن البيئة ولكن بعيدا عن العنف.

ونشرت المجموعة على حسابها على تويتر صورا ومقاطع مصورة للاحتجاج الذي أرادت فيه توجيه الأنظار للتغيرات المناخية والبيئة التي تحصل.

​​

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟