جهاز السيسموغراف خلال تسجيل موجات زلزالية
جهاز السيسموغراف خلال تسجيل موجات زلزالية

ضرب زلزال بقوة 5.6 درجات اليونان السبت وشعر به سكان العاصمة أثينا فيما أشارت المعلومات الأولية إلى أنه لم يتسبب في أضرار، وفق ما أعلن المرصد الوطني اليوناني.

ووقع الزلزال على عمق 14 كلم وحدد مركزه في خليج كورينثيا على بعد نحو 200 كلم شمال غربي العاصمة، بحسب المصدر ذاته.

وقال رئيس وكالة الحماية من الزلازل افتيميوس لاكاس لقناة اي ار تي إن "الوضع تحت السيطرة ونحن نراقبه. هناك الكثير من التصدعات في منطقة خليج كورينثيا".

وتقع اليونان فوق جيوب جيولوجية كبرى وتشهد الكثير من الهزات الأرضية التي غالبا ما لا توقع ضحايا.

وفي تموز/يوليو 2017 خلف زلزال بقوة 6.7 درجات في جزيرة خوس ببحر ايجه، قتيلين اثنين وأضرارا كبيرة. 

ولقي 143 شخصا حتفهم في زلزال بقوة 5.9 درجات ضرب أثينا وضواحيها في 1999.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟