طائرة درون . أرشيفية - تعبيرية
طائرة درون . أرشيفية - تعبيرية

قد يبدو ضربا من الخيال أو السحر، ولكن التحكم بالأجهزة عن طريق التفكير أصبح واقعا، إذ كشفت شركة صينية عن طائرة مسيرة عن بعد "درون"، يمكن التحكم فيها بقوة العقل.

وحسب ما نشر موقع "كيك ستارتر" فإن شركة "أيغ سمارت استطاعت تطوير طائرة "يو درون"/ (Udrone) يمكن التحكم فيها عن طريق جهاز استشعار يوضع على الرأس، يستطيع توجيه الطائرات وإعطاوها الأوامر بمجرد التفكير بالأمر.

​​وتعتزم الشركة بدء بيع الدرون في نيسان/ أبريل المقبل. وكانت قد شرعت في تطويرها في الربع الأول في 2017.

وتعد هذه الطائرة أول جهاز يدمج التقنية بالأجهزة القابلة للارتداء، والتي تعتمد على العقل كجهاز توجيه فضلا عن تطويع الذكاء الاصطناعي في بعض خدمات الطائرة.

ولم تكشف الشركة عن تفاصيل تعرف جهاز الاستشعار على الأوامر، إذا ما كانت تعتمد على النشاط الكهربائي في الدماغ أم على النبضات، ولكن بالمحصلة فإن دماغك هو جهاز التحكم في الطائرة.

​​وتضم الدرون كاميرا عالية الدقة يمكنها التعرف على أوامرك اعتمادا على دماغك وحركة جفونك، حيث يمكن توجيهها أو تشغيلها أو إطفائها بمجرد أن ترمش بطرف عينك.

ويمكن أن تطير الدرون لمدة 20-25 دقيقة، وبثلاث سرعات مختلفة. ويمكنها التحليق لارتفاع 2.5 متر ولمسافة تبعد عنك 20 مترا، وتستطيع تعديل ارتفاعها بالضغط على أضراسك الخلفية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟