خروج ثلاثة آلاف نازح من الباغوز

تمكنت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن من إجلاء ثلاثة آلاف شخص من قرية باغوز تحتاني التي تعتبر آخر معاقل التنظيم في شمال شرق سوريا، حسب مراسل الحرة.

وتجولت كاميرا "الحرة" بين النازحين الذين خرجوا من الباغوز الأربعاء، وحسب مراسل الحرة، فإن غالبية الفارين من القرية اليوم هم من عائلات مقاتلي داعش.

وحسب مسؤولي الإدارة الذاتية، بلغ عدد الفارين من مناطق الاشتباكات قرابة ستة آلاف شخص منذ الأول من آذار/مارس الجاري بينهم مئات من عائلات مقاتلي التنظيم من الجنسيات الفرنسية والبلجيكية والنرويجية.

وسلم أكثر من 200 مسلح من تنظيم داعش من أنفسهم إلى قوات سوريا الديمقراطية.

وتعهدت سوريا الديموقراطية بتقديم مقاتلي التنظيم لمحاكمات عادلة.

وتحاصر قوات سورية الديموقراطية المنطقة في إطار هجومها الأخير لتحرير آخر جيب يسيطر عليه تنظيم داعش.

وذكر متحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية أنه جرى إجلاء أكثر من 6500 شخص خلال الـ24 ساعة الماضية بينهم مئات ممن استسلموا من المقاتلين المتشددين وذلك بعد أن أبطأت القوات وتيرة هجومها للسماح بخروج المزيد من المدنيين.

وتتوقع سوريا الديموقراطية حسم المعركة خلال الأيام القليلة القادمة.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟