أحد سكان غيرنفيل في كاليفورنيا يستخدم قاربا للتنقل في إحدى المناطق التي اجتحاتها فيضانات
أحد سكان كاليفورنيا يستخدم قاربا للتنقل في إحدى المناطق التي اجتحاتها فيضانات- أرشيف

قال مسؤولون إن نهرا فاض على ضفتيه بسبب الأمطار في شمال كاليفورنيا أغرق نحو ألفي مبنى بينها منازل ومصالح تجارية في واد يشتهر بصناعة الخمور وأدى لتقطع السبل بسكان إحدى القرى بعد ارتفاع منسوب المياه.

وقالت السلطات المحلية إن المياه بلغت أسطح المنازل وأغرقت السيارات بعدما فاض نهر رَشِنْ على ضفتيه ما دفع السلطات في مقاطعة سونوما على بعد نحو 110 كيلومترات شمال سان فرانسيسكو، إلى إجلاء 3600 شخص.

وطاف السكان في أنحاء البلدات الغارقة بزوارق في مؤشر على أن الإجلاء لم يشمل الجميع.

وقال باري دوغان المتحدث باسم مركز عمليات الطوارئ في سونوما إن أفراد الحرس الوطني وعمال الإنقاذ استخدموا مروحيات وقوارب وسيارات رباعية الدفع للوصول إلى نحو 60 شخصا لم يتم إجلاؤهم ويحتاجون إلى مساعدة.

وأضاف أن منسوب نهر رَشِنْ ارتفع لأكثر من 13.7 متر في وقت متأخر الأربعاء وهو ما يتجاوز بكثير مرحلة الفيضان التي تكون عند 9.8 متر.

وتوقعت الأرصاد أن ينخفض منسوب النهر عن مستوى الفيضان الخميس.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟