داعشيون أجانب في سجون قسد
داعشيون أجانب في سجون قسد

قال مصدران عسكريان عراقيان لرويترز الخميس إن قوات سوريا الديمقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة سلمت العراق أكثر من 150 عراقيا وأجنبيا من مقاتلي تنظيم داعش.

وأضاف المصدران إن هذه هي المجموعة الأولى من عدة دفعات بموجب اتفاق أبرم لتسليم 502 مقاتل بشكل إجمالي.

وذكر قائم مقام قضاء القائم أحمد المحلاوي أن عشر شاحنات نقلت مقاتلين عراقيين وأجانب من تنظيم داعش وأسرهم إلى العراق في إطار تسليم للسجناء من قوات سوريا الديمقراطية (قسد) إلى الجيش العراقي.

وأضاف المحلاوي أن "غالبية الذين تم تسليمهم كانوا من العراقيين، مشيرا إلى أن القافلة كانت تحت حماية أمنية مشددة وتوجهت إلى مقر قيادة عمليات الجزيرة والبادية".

لكن المحلاوي عاد وأكد في تصريح لـ "راديو سوا" أن "عدد الذين تم استلامهم من قسد يبلغ 130 شخصا".

وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، منذ أيام من محاصرة تنظيم داعش في مساحة تقدر بنصف كيلومتر مربع داخل منطقة الباغوز السورية، المحاذية للحدود العراقية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟