طفل مصاب بالحصبة، أرشيف
طفل مصاب بالحصبة، أرشيف

رصدت السلطات الأميركية 32 إصابة بمرض الحصبة في ولاية واشنطن، وهو ما دعا حاكم الولاية جاي إنسلي إلى إعلان حالة الطوارئ، حسب ما نقلت وسائل إعلام أميركية.

وقال إنسلي خلال إعلان حالة الطوارئ إن وجود هذه الإصابات يعد خطرا على الصحة العامة وقد تنتقل بسرعة إلى مقاطعات أخرى.

وحتى السبت، أصيب 31 طفلا في مقاطعة كلارك جنوب الولاية، بينهم 21 طفلا تتراوح أعمارهم بين عام و10 أعوام.

وأصيب رجل يبلغ من العمر 50 عاما بالمرض ذاته في مقاطعة كينغ.

ويسمح قرار الحاكم إعلان حالة الطوارئ للسلطات في الولاية باستخدام كافة الموارد و"فعل أي شيء ممكن" لمساعدة المقاطعات التي تعاني من انتشار الحصبة.

والحصبة هي مرض فيروسي معد يصيب الأطفال من أعراضه ارتفاع درجة الحرارة والرشح والسعال وظهور طفح على جميع أجزاء الجسم.

وتمكن الباحث الأميركي جون فرانكلين أندروز في الستينيات من إنتاج لقاح مضاد للحصبة ما أدى إلى تناقص أعداد المصابين به حول العالم.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟