انتشار استخدام الأجهزة الخلوية. تعبيرية- أرشيفية
انتشار استخدام الأجهزة الخلوية. تعبيرية- أرشيفية

كيف تمنع هاتفك من تتبع الأماكن التي تزورها؟

يعتبر مستخدمون أن الجهاز الخلوي يعد جاسوس القرن الواحد والعشرين، خاصة وأن عديدا من التطبيقات والخاصيات المختلفة تتبع تحركاتك أينما ذهبت.

ومعلومات التتبع الجغرافي لمكانك لها أهمية خاصة عند عديد من الشركات التي تستطيع تحديد أنماط وجود الأشخاص، وتتبعهم من أجل بناء استراتيجيات تسويق لاستهدافهم ببضائعها.

وتسمح إتاحة خاصية "خدمات الموقع" بتحديد مكانك اعتمادا على عدة عوامل، مكانك الجغرافي، ووجودك قرب شبكات اتصال لاسلكية وحتى نقاط الاتصال قصيرة المدى "البلوتوث"، وتستطيع هذه الخاصية تحديد ما إذا كنت تسير على قدميك أو مستقلا سيارة.

​​وإذا أردت التخلص من تتبع هاتفك لتحركاتك عليك اتباع هذه الخطوات، التي نشرتها صحيفة نيويورك تايمز.

لمستخدمي الأجهزة التي تعمل بنظام "أي أو أس"/ (iOS):

- الإعدادات/ (Settings)

- الخصوصية/ (Privacy)

- خدمات الموقع/ (Location Services)

تستطيع تعطيل الخاصة بالكامل لتمنع وصول أي تطبيق للمعلومات التي تشي بمكان وجودك، ويمكنك أيضا تعطيل هذه الميزة في تطبيقات بعينها، أو إتاحة الوصول لمكانك الجغرافي عند استخدام التطبيق فقط.

لمستخدمي الأجهزة التي تعمل بنظام "أندرويد"/ (Android)

- الإعدادات/ (Settings)

- متقدم أو الحماية والموقع/ (Advanced or Privacy and location)

- صلاحيات أو أذونات التطبيق/ (App permissions)

- الموقع الجغرافي/ (Location)

تستطيع تعطيل الخاصية بالكامل، وتستطيع اختيار كل تطبيق وتحديد صلاحيات استخدامه لموقعك الجغرافي.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟