ترامب وإردوغان في لقاء سابق
ترامب وأردوغان في لقاء سابق

قال البيت الأبيض الأحد إن الرئيس دونالد ترامب اتفق مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان على العمل من أجل التوصل إلى حل يلبي الاحتياجات الأمنية للبلدين، عبر التفاوض بشأن الأوضاع في شمال شرق سوريا.

وأشارت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في بيان إلى أن ترامب شدد خلال اتصال هاتفي مع أردوغان على "أهمية هزيمة العناصر الإرهابية" في سوريا.

وأضافت أن أردوغان أعرب عن تعازيه للرئيس ترامب نتيجة سقوط ضحايا أميركيين في هجوم منبج الانتحاري.

كما أشار البيان إلى أن الرئيسين اتفقا على تعزيز التعاون التجاري بين البلدين.

أردوغان: مستعدون لحفظ الأمن في منبج

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من جهته قال إن بلاده مستعدة لتولي الأمن في مدينة منبج السورية من دون أي تأخير، وفقا للرئاسة التركية.

وذكرت الرئاسة في بيان أن أردوغان أبلغ الرئيس دونالد ترامب خلال اتصال هاتفي أن الهجوم الانتحاري الذي أسفر عن مقتل أربعة أميركيين في منبج الأسبوع الماضي هو "عمل استفزازي يهدف للتأثير على قرار الولايات المتحدة الانسحاب من سوريا".

ووقع الهجوم الأربعاء الماضي في بلدة يسيطر عليها فصيل متحالف مع القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة.

وجاء الهجوم بعد شهر تقريبا من إعلان ترامب قراره سحب القوات الأميركية البالغ قوامها نحو ألفي فرد من سوريا معلنا هزيمة داعش هناك.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟