مجلس الأمن
جانب من إحدى جلسات مجلس الأمن الدولي

تبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع الأربعاء قرارا جديدا للبدء في المرحلة الثانية من نشر بعثة الأمم المتحدة في محافظة الحديدة اليمنية.

وينص القرار رقم على إرسال 75 مراقبا أمميا إلى اليمن لمدة ستة أشهر مهمتهم مراقبة وقف إطلاق النار في المحافظة الساحلية والإشراف على انسحاب القوات المتحاربة منها.

وشدد القرار الدولي رقم 2452 على ضرورة تعاون الأطراف المعنية في تطبيق القرار وتسهيل مهام بعثة المراقبة الدولية.

​​وكان مجلس الأمن قد أجاز الشهر الماضي فريق مراقبة مسبق بقيادة الجنرال الهولندي المتقاعد باتريك كمارت وطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش التوصية بعملية أكبر.

وبعد محادثات برعاية الأمم المتحدة على مدى أسبوع في السويد في كانون الأول/ديسمبر الماضي، توصلت جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران والحكومة اليمنية المدعومة من السعودية إلى اتفاق بشأن الحديدة التي تمثل نقطة دخول لمعظم السلع التجارية والإمدادات الغذائية إلى البلاد وتشكل شريان حياة لملايين المواطنين الذين صاروا على شفا الجوع.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟