وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان

طالبت فرنسا إيران الجمعة بالتراجع عن إطلاق صواريخ في إطار برنامج الفضاء الإيراني، معتبرة أن ذلك ينطوي على خرق لقرارات مجلس الأمن. 

وطلب وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان طهران في بيان "الوقف الفوري لكل نشاط مرتبط بالصواريخ البالستية القادرة على حمل أسلحة نووية، ومن ضمنها عمليات الإطلاق المستندة إلى تكنولوجيا الصواريخ البالستية".

وتابع البيان أن "فرنسا تذكر بأن برنامج الصواريخ البالستية الإيراني لا يتوافق مع القرار 2231 الصادر عام 2015 عن مجلس الأمن الدولي".

ووجهت واشنطن دعوة مماثلة في الثالث من الشهر الجاري، اعتبرت فيها أن إطلاق هذه الصواريخ "استفزازي" وهددت بتشديد العقوبات الاقتصادية على طهران.

وأعلن نائب الرئيس الإيراني لشؤون الدفاع قاسم تقي زاده في 29 تشرين الثاني/نوفمبر أن بلاده ستطلق "ثلاثة أقمار صناعية في الأشهر المقبلة". 

ونقلت عنه وكالة "إسنا" شبه الرسمية الإيرانية أن "تلك الأقمار الصناعية قد بنيت على أساس المعرفة المحلية وستنشر على ارتفاعات مختلفة". 

ووفق واشنطن وباريس، فإن التكنولوجيا المستخدمة في إطلاق تلك الصواريخ تكاد تشبه تلك المعتمدة في صنع الصواريخ البالستية. 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟