إلغاء رحلات في مطار برلين خلال إضراب سابق لموظفي الأمن
إلغاء رحلات في مطار برلين خلال إضراب سابق لموظفي الأمن

ألغيت 640 رحلة جوية تقريبا في ألمانيا الخميس بسبب إضراب لموظفي الأمن في ثلاثة مطارات، ما يعني عرقلة سفر نحو 100 ألف شخص.

وبلغ عدد الرحلات الملغاة أكثر من نصف الرحلات المقررة في دوسلدورف وكولونيا-بون وشتوتغارت، وبلغ عددها 1050 رحلة.

وأكد مطار دوسلدورف، ثالث أكبر المطارات في ألمانيا، في بيان إلغاء 370 من 580 رحلة مغادرة مقررة الخميس.

وقالت وكالة "د ب أ" للأنباء إن الإضراب المقرر أن يستمر من الثالثة صباحا (02:00 ت. غ) لغاية منتصف الليل (23:00 ت.غ) قد يؤثر على نحو 100 ألف مسافر.

وفي مطار كولونيا-بون حيث تم إلغاء 131 من حوالي 200 رحلة، قالت النقابة "فيردي" لوكالة "د ب أ" إن إضراب موظفي الأمن يؤخر أيضا نقل الشحن.

وتطالب النقابة التي تمثل 23 ألف موظف أمن في المطارات في أنحاء ألمانيا، برفع الأجور إلى 20 يورو (23.08 دولار) في الساعة مقارنة بـ17 يورو حاليا، أو ما معدله 18 في المئة تقريبا.

لكن اتحاد أرباب العمل "بي دي ال إس" عرض زيادة تتراوح بين اثنين وثمانية في المئة. 

وانعكس الخلاف حول الأجور على الركاب الإثنين عندما شهد مطارا برلين، تيغل وشوينفيلد، "إضرابات تحذيرية" أدت إلى إلغاء نحو 50 رحلة مغادرة.

والجولة التالية من المفاوضات بين نقابة فيردي واتحاد أرباب العمل مقررة في 23 كانون الثاني/يناير الحالي.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟