الوزير السابق غونين سيغيف- أرشيف
الوزير السابق غونين سيغيف- أرشيف

أعلنت وزارة العدل الإسرائيلية الأربعاء أن الوزير السابق غونين سيغيف سيقرّ بذنبه بالتجسس لصالح إيران ونقل معلومات مهمة إليها، مقابل الحصول على حكم بالسجن لمدة 11 عاما بموجب اتفاق تم التوصل إليه مع الادعاء العام.

وكان سيغيف وزيرا للطاقة والبنى التحتية بين عامي 1995 و1996. وبدأت محاكمته في تموز/يوليو، فيما حددت جلسة لإصدار الحكم في 11 شباط/فبراير.

وكان سيغيف وزيرا في حكومة برئاسة إسحق رابين بعدما انشق عن اليمين المتطرف للتصويت لصالح اتفاق أوسلو للسلام مع الفلسطينيين.

وفي عام 2004، اتهم بمحاولة تهريب 30 ألف حبة "إكستاسي" من هولندا إلى إسرائيل عبر استخدام جواز سفره الدبلوماسي وتزوير مدة صلاحيته.

واعترف في السنة التالية بذنبه في إطار اتفاق قضائي وسجن لبعض الوقت.

وأدين بتهمة محاولة تزوير بطاقة اعتماد مصرفية.

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟