جانب من مباراة إشبيلية وأتلتيكو
جانب من مباراة إشبيلية وأتلتيكو

انتهت قمة المرحلة 18 من الدوري الإسباني لكرة القدم بين إشبيلية الثالث وضيفه أتلتيكو مدريد الثاني بتعادل مخيب بهدف لمثله.

وكان إشبيلية البادئ بالتسجيل عبر مهاجمه الدولي الفرنسي التونسي الأصل وسام بن يدر (37)، وأدرك أنطوان غريزمان التعادل لأتلتيكو في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وقدم الفريقان خدمة لبرشلونة المتصدر للابتعاد 5 نقاط في الصدارة وضمان لقب بطل الخريف الشرفي في حال فوزه على مضيفه خيتافي في وقت لاحق الأحد.

وعزز أتلتيكو مدريد موقعه في المركز الثاني برصيد 35 نقطة بفارق نقطتين خلف برشلونة، وبالفارق ذاته أمام إشبيلية الذي بات مهددا بلحاق ريال مدريد به إلى المركز الثالث في حال فوز الأخير على ضيفه ريال سوسييداد.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟