برشلونة يحتفل بالفوز
في مباراة لفريق برشلونة

أعلن برشلونة الاثنين عن رفضه خوض إحدى مبارياته في الدوري الإسباني في ميامي الأميركية ضد جاره الكاتالوني جيرونا، في ظل "غياب الإجماع" حول هذا المشروع الذي عارضه الاتحاد المحلي للعبة، ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي "فيفا".

وقال برشلونة في بيان بعد اجتماع مجلس إدارته: "وافق مجلس إدارة نادي برشلونة على التخلي عن رغبته في لعب مباراة جيرونا في ميامي بعد أن لاحظ عدم وجود توافق في الرأي بشأن الاقتراح".

وعلى الرغم من أن النادي الكاتالوني لا يزال يؤيد هذه المبادرة التي "يمكن تقاسم فوائدها بين جميع الأندية من الدرجتين الأولى والثانية"، فهو يعتبر أيضا أنه "حتى يتم التوصل إلى اتفاق بين جميع الأطراف المعنية هذا المشروع لن ينجح".

ووقع برشلونة وجيرونا طلبا رسميا، نقلته رابطة الدوري الإسباني إلى الاتحاد المحلي للعبة، لخوض مواجهتهما في 26 كانون الثاني/يناير على ملعب "هارد روك ستاديوم" في ميامي، وذلك في خطوة تعتبر جزءا من مشروع أكبر بكثير لرابطة الدوري الإسباني الساعية إلى ترويج الدوري في الولايات المتحدة، وصولا الى خوض العديد من المباريات عبر المحيط الأطلسي في الأعوام الـ15 القادمة.

لكن هذا الاقتراح الذي يروج له رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس، لقي معارضة الاتحاد الاسباني ورابطة اللاعبين المحترفين، كما أبدى رئيس "فيفا" السويسري جاني إنفانتينو تحفظات حول المشروع.

 

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟