تطبيقات أندرويد
تطبيقات أندرويد

نشرت شركة غوغل الاثنين قائمة بأفضل تطبيقات أندوريد والأفلام والألعاب الإلكترونية على متجر غوغل بلاي عام 2018.

وحددت غوغل في مدونتها مجموعتين لاختيار الأفضل، الأولى من اختيارها والثانية من اختيار المستخدمين أطلقت عليها اسم "تفضيلات المعجبين"، وتعتمد على تصويت المعجبين لصالح التطبيقات والألعاب والأفلام المفضلة.

واختارت غوغل تطبيق Drops لتعلم اللغات كأفضل تطبيق لعام 2018، بينما اختار المستخدمون تطبيق Youtube TV كأفضل تطبيق.

واتفقت شركة غوغل مع آراء المستخدمين في أن لعبة PUBG MOBILE كانت أفضل لعبة في عام 2018.

ووضعت الشركة أربع قوائم بتطبيقات أندرويد الفائزة:

في فئة "الأكثر تسلية":

 Vimage: هذا التطبيق يمكن المستخدم من إضافة رسوم متحركة إلى الصور.

​​
- No Draw: تطبيق للتلوين ويحتوي على مكتبة تضم عددا كبيرا من الأشكال في عدة مواضيع، ليقوم المستخدم بتلوينها.

- Neverthink: تطبيق لمشاهدة أفضل مقاطع الفيديو، وتأتي للمستخدم من دون عناء البحث على الإنترنت.

- Tik Tok: النسخة التجارية الجديدة من تطبيق Musical.ly

- Scout FM: تطبيق لسماع المدونات الصوتية.

في فئة "الجواهر الخفية" وهي التطبيقات الجديدة الآخذة في النمو:

- Slowly: تطبيق يعيد مدرسة المراسلات القديمة إلى الحياة.

- Unfold: يتيح تكوين قصص بقوالب بسيطة.

- Just a Line: تطبيق للرسم باستخدام تقنية الواقع المعزز.

​​- Luci: تطبيق لتدوين ورسم الأحلام بشكل يومي.

- Learn Spanish With Lirica: تطبيق يستخدم الموسيقى ليساعد المستخدمين على تعلم اللغة الإسبانية.

في فئة "أفضل تحسين ذاتي":

- Mimo: تطبيق يساعد على كتابة الأكواد.

- 10% Happier: يسهل تعلم التأمل.

- Keep Trainer: يوفر تدريبا للياقة البدنية.

- MasterClass: يوفر فصولا في التمثيل والغناء والطبخ.

في فئة "أفضل مساعد يومي":

- Tasty: تطبيق يوفر وصفات لتحضير الطعام.

- Otter Voice Notes: تطبيق يستخدم الذكاء الاصطناعي في تحويل المقاطع الصوتية إلى كتابة.

- Sift: تطبيق تسوق إلكتروني يساعد على توفير المال أثناء التسوق.

- Canva: تطبيق يساعد في تصميم الملصقات والمنشورات الورقية والإلكترونية.

- Notion: تطبيق لتدوين الملاحظات، يستطيع دمجها بالمهام وقواعد البيانات الخاصة بالمستخدم.​

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟