رسم توضيحي نشره مركز بيو لعدد المهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة في 2014
رسم توضيحي نشره مركز بيو لعدد المهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة في 2014

أظهرت دراسة نشرها مركز بيو للأبحاث الأربعاء انخفاض عدد المهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة إلى 10.7 مليون في عام 2016 مسجلا أدنى مستوياته منذ 2004.

ويرجع هذا الانخفاض بشكل كبير إلى تراجع عدد المهاجرين وخصوصا القادمين من المكسيك، وفقا لأحدث تقديرات مركز بيو.

واعتمدت الدراسة على بيانات التعداد الأميركي التي أشارت إلى أن عدد المهاجرين بشكل غير مشروع في الولايات المتحدة بلغ ذروته عام 2007 عندما سجل 12.2 مليون.

​​

وبلغت نسبة المهاجرين غير الشرعيين 3.3 في المئة من إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة في 2016، مقارنة بأربعة في المئة في عام 2007.

ووفقا للدراسة فقد انخفضت نسبة المهاجرين غير الشرعيين داخل سوق العمل في الولايات المتحدة خلال الفترة بين عامي 2007 و2016.

وبلغت نسبة المهاجرين غير الشرعيين في 2007 نحو 5.4 في المئة داخل القوى العاملة المدنية الأميركية مقارنة بـ 4.8 في 2016 ومعظمهم يعملون في مهن الزراعة والبناء.

واحتلت ست ولايات أميركية هي كاليفورنيا وتكساس وفلوريدا ونيويورك ونيوجيرسي وإلينوي النسبة الأكبر من المهاجرين غير الشرعيين، فيما انخفضت اعدادهم في ولايات فيرمونت ومونتانا و ماين ونورث داكوتا.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟