معبر طريبيل (الكرامة) الحدودي بين العراق والأردن - أرشيف
معبر طريبيل (الكرامة) الحدودي بين العراق والأردن - أرشيف

أعلن الجيش الاردني في بيان السبت إجلاء أربعة جنود عراقيين إلى أحد مستشفيات عمان بعد إصابتهم بجروح بالغة إثر انفجار عبوة ناسفة على الحدود بين البلدين.

 وقال البيان إن "طائرة إخلاء طبي" أرسلت لنقل الجنود الأربعة من معبر الكرامة (طريبيل) بين البلدين وذلك "لخطورة إصاباتهم".

وأضاف البيان أن الجنود نقلوا إلى مدينة الحسين الطبية بعد أن قدمت الإسعافات اللازمة لهم داخل المعبر".

 ونقل البيان عن مصادر طبية أردنية في مدينة الحسين الطبية  قولها إن "الفرق الطبية من مختلف الاختصاصات في قسم الطوارئ قامت بتقديم كل الإسعافات وتحويل ثلاث إصابات إلى غرف العمليات لإجراء كافة المداخلات الجراحية اللازمة لهم وتم تحويل الحالة الرابعة إلى قسم الجراحة وحالته مستقرة".

وأوضحت تلك المصادر أن "بعض الحالات تعرضت لإصابات بليغة ونزيف حاد وبتر في الأطراف السفلية".

ورغم إعلان بغداد "النصر" على تنظيم داعش في كانون الأول/ديسمبر 2017، فإن الخلايا النائمة للمتشددين ما تزال قادرة على شن هجمات.

ومنذ بداية الشهر الحالي، وقعت اعتداءات دامية في أحياء عدة من بغداد، كما قتل ثلاثة أشخاص بانفجار سيارة مفخخة في الموصل، كبرى مدن محافظة نينوى التي كانت لأكثر من ثلاث سنوات تحت سيطرة التنظيم.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟