زوكربرغ خلال جلسة الاستماع في الكونغرس
مؤسس فيسبوك مارك زوكربرغ خلال جلسة استماع في الكونغرس

أظهرت نتائج الفصل الثالث من العام الجاري التي أعلنتها شركة فيسبوك الثلاثاء أن عملاق مواقع التواصل الاجتماعي حقق أرباحا أعلى من المتوقع على الرغم من تباطوء الإيرادات.

وارتفعت أرباح الشركة إلى 1.76 دولار للسهم الواحد من 1.59 دولار في العام السابق، وذلك بحسب بيانات الشركة عن الفترة الممتدة من تموز/يوليو إلى أيلول/سبتمبر الماضيين.

وكان محللون قد توقعوا أن تبلغ الأرباح 1.48 دولار للسهم.

وربحت الشركة 5.14 مليارات دولار من 4.71 مليارات دولار، بزيادة تسعة في المئة.

وارتفع إجمالي الإيرادات بنسبة 33 في المئة إلى 13.73 مليار دولار ، وهو أقل من التقديرات البالغة 13.78 مليار دولار

وبلغ العدد الشهري للمستخدمين النشطين على فيسبوك 2.27 مليار مستخدم، وهو أقل من الرقم الذي كان متوقعا وهو 2.29 مليار مستخدم.

ورأت المحللة في مجال التسويق الإلكتروني ديبرا ويليامسون أنه "بالنظر إلى كل التحديات التي واجهتها فيسبوك هذا العام، فإن هذه تقديرات جيدة عن المكاسب".

وكانت الشركة قد حذرت لدى إعلانها نتائج أرباح الربع الثاني من أن نمو إيراداتها سوف يتباطأ بشكل كبير على الأقل بقية هذا العام وأن النفقات ستستمر في الارتفاع.

وانخفضت القيمة السوقية لأسهم الشركة 19 في المئة بعيد هذا الإعلان.

وجاء إعلان فيسبوك الأخير بعد أشهر من الجدل حول كيفية معالجة الشركة لمسألة "الأخبار الزائفة" وقضية تسريبها بيانات مستخدمين.

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟