عنصر من الجيش الوطني الليبي في بنغازي
عنصر من الجيش الوطني الليبي في بنغازي

قُتل خمسة أشخاص على الأقل بينهم ثلاثة مدنيين الاثنين وخُطف 10 آخرين في هجوم وقع في الجفرة وسط ليبيا ونُسب إلى تنظيم داعش ، بحسب ما أفادت مصادر محلية وعسكرية.

وتسيطر على المنطقة قوات موالية للمشير خليفة حفتر الذي يقود "الجيش الوطني الليبي".

وقال الناطق باسم "الجيش الوطني الليبي" أحمد المسماري إن خمسة أشخاص قتلوا، بينهم ثلاثة مدنيين، وأصيب عسكري في حين فُقد 10 أشخاص رجح أن يكونوا خطفوا.

وفي وقت سابق، أفاد عضو المجلس البلدي في الجفرة عبد اللطيف جلالة بأن الهجوم الذي وقع في بلدة الفقهاء في جنوب منطقة الجفرة أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وشرطي.

وأكد المسماري أن قوات "الجيش الوطني الليبي" تحركت إلى الموقع عقب الهجوم إلا أن عناصر داعش فروا جنوبا حيث قتلوا شخصا خامسا وأصابوا آخر عند حاجز أمني.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟