الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

قالت وسائل إعلام تركية الأربعاء إن راتب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيشهد زيادة بنسبة 26 بالمئة خلال العام المقبل.

وحسب الموازنة العامة، التي كشف عن تفاصيلها، فإنه تم تخصيص 2.8 مليار ليرة لرئاسة الجمهورية خلال العام المقبل، كما سيرتفع راتب أردوغان من 59 ألف ليرة شهريا إلى 74 ألف و500 ليرة.

ويأتي ارتفاع راتب الرئيس التركي بالتزامن مع إعلان الحكومة التركية تطبيقها برنامج تقشف في العديد من المجالات، حسب صحيفة زمان التركية.

وكان مرتب الرئيس التركي السابق عبدالله غول لا يتعدى 40 ألف ليرة شهريا في 2014، وهو العام الأخير لتوليه الرئاسة، وفق ما أفادت به صحيفة "هابرلار" التركية.

وفقدت الليرة التركية نحو 35 بالمئة من قيمتها مقابل الدولار هذا العام نتيجة القلق بشأن قدرة البنك المركزي على كبح تضخم في خانة العشرات في مواجهة انتقادات من أردوغان ووسط خلاف بين أنقرة وواشنطن.​

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟