صورة جماعية على هامش الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدولي بمدينة بالي الإندونيسية
صورة جماعية على هامش الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدولي بمدينة بالي الإندونيسية

وقعت مصر اتفاقا مع البنك الدولي السبت بقيمة 300 مليون دولار لدعم البنية الأساسية عبر استكمال "برنامج خدمات الصرف الصحي المستدامة بالريف".

ووقع الاتفاق على هامش الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدولي بمدينة بالي الإندونيسية، حسبما أفادت به وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية. 

ومن المقرر أن يدعم هذا الاتفاق البنية الأساسية وتحسينها في المناطق الريفية بالمحافظات الأكثر احتياجا في مصر، وتعزيز شبكات الحماية الاجتماعية للفقراء ومحدودي الدخل.

وقالت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي في مصر سحر نصر إن المشروع يهدف إلى استكمال توفير خدمات الصرف الصحي لنحو 892 ألف مواطن بالقرى الأكثر احتياجا التي تعاني من درجات عالية من التلوث، بعدما استفاد نحو 818 ألف مواطن من المشروع في مرحلته الأولى.

وأشارت إلى أن برنامج خدمات الصرف الصحي المستدامة بالريف، بدأ في عام 2015 بتمويل قيمته 550 مليون دولار دعما للبرنامج القومي الذي تبنته الحكومة للصرف الصحي في القرى لتوفير خدمات صرف صحي جيدة لسكان الريف.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟