جفاف الأراضي نتيجة التغيرات المناخية
جفاف الأراضي نتيجة التغيرات المناخية

ديف هان هو نائب مأمور الشرطة في مقاطعة مونتيزوما بولاية كولورادو الأميركية، لكن اسم شهرته هو "شرطي المياه".

هان يختص بقضايا النزاعات حول المياه التي اشتدت حدتها ووصلت لصراعات بدنية بين السكان في ظل ارتفاع درجات الحرارة ونقص المياه مع تفاقم آثار التغير المناخي.

وأصبحت مهمة هان أكثر أهمية على مدار التسعة أعوام الماضية بعد موجة الجفاف التي ضربت المنطقة وجعلت المزارعين أكثر يأسا فيما يتعلق بالمياه، بل وأكثر استعدادا لسرقتها أو القتال في سبيل الحصول عليها.

هان يقول في تصريحات لوسائل إعلام أميركية إن هناك عدة طرق لسرقة الماء تتمثل إحداها في رمي مضخة سحب المياه في خنادق الري التي تمر عبر أراضي السكان.

ويضيف أن السكان يرون المياه تخترق أراضيهم ولكن ليس لديهم أي حق في استخدامها، وإذا قاموا بذلك دون حق فهذا يعتبر جريمة.

وفي مسعى منها للحد من آثار الجفاف أصدرت السلطات المحلية في مقاطعة مونتيزوما قانونا للحد من انتهاكات المياه وإساءة استخدام الموارد الطبيعية النادرة.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟