دمار ناتج عن قصف قوات النظام لمناطق المعارضة في إدلب
دمار ناتج عن قصف قوات النظام لمناطق المعارضة في إدلب

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان الاثنين بمقتل 139 مدنيا على الأقل خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي، في حصيلة شهرية هي الأدنى في صفوف المدنيين منذ اندلاع النزاع في سورية في آذار/مارس 2011.

وقال المرصد في تقرير إن بين القتلى 38 طفلا و20 امرأة، فيما سجلت حصيلة القتلى الأعلى في محافظة إدلب مع توثيق مقتل 47 مدنيا بينهم 19 طفلا.

​​

​​

كما وثق المرصد مقتل 436 عنصرا من الفصائل المعارضة، و239 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بالإضافة إلى 236 عنصرا من تنظيم داعش ومجموعات أخرى.

وأدى النزاع في سورية منذ اندلاعه قبل أكثر من سبع سنوات إلى مقتل نحو 360 ألف شخص، ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟