فيديو
فيديو

كارثة كادت أن تقع في مطار مدينة سان فرانسيسكو في تموز/يوليو من العام الماضي. هذا ما أظهرته لقطات فيديو التقطت للواقعة ونشرت الثلاثاء.

طائرة تابعة لخطوط "إير كندا" كانت على وشك الاصطدام بطائرة محملة بالركاب كانت تقف على مدرج المطار. فقط، ثوان معدودة كانت المدة الزمنية التي تفصل الطائرة الكندية، وهي من طراز "إيرباص إيه-320"، عن وقع كارثة ستؤدي إلى عشرات الضحايا.

خلال رحلة الهبوط، وبدلا من أن يأخذ الطياران الكنديان المسؤولان عن قيادة الطائرة ممر المطار المخصص للهبوط، هبطا بها إلى مدرج كانت تقف عليه طائرات، بحسب ما أظهره الفيديو المنشور.

اقتربت الطائرة إلى مسافة ما بين ثلاثة إلى ستة أمتار فقط من طائرة جاثمة على المدرج، ثم تمكن الطياران من الصعود بها مرة أخرى، وتجنب كارثة كانت مؤكدة.

شاهد الفيديو:

 

جون ديليسي، مدير مكتب سلامة الملاحة في المجلس الوطني لسلامة النقل، قال إنها المرة الأولى التي يجري فيها المجلس تحقيقا كبيرا في حادثة لم ينتج عنها إصابات أو خسائر مادية.

وحمل المجلس الطيارين مسؤولية وقوع هذا الخطأ.

 

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟