سيرجيو راموس يحصل على لقب غير مرغوب به لسجله الإنضباطي
سيرجيو راموس يحصل على لقب غير مرغوب به لسجله الإنضباطي

يشتهر سيرجيو راموس قائد ريال مدريد بسجله الانضباطي المتواضع على القدر ذاته من إمكاناته الدفاعية الكبيرة.

وحصل اللاعب الإسباني على لقب جديد غير مرغوب به الأربعاء عندما أصبح أكثر اللاعبين حصولا على إنذارات في تاريخ دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وحصل راموس على إنذار في الشوط الأول في الفوز 3-صفر على روما، ليصل إلى 37 إنذارا في 115 مباراة في البطولة ليتفوق على بول سكولز لاعب وسط مانشستر يونايتد السابق.

سيرجيو راموس

ويملك المدافع الرقم القياسي بالحصول على أكبر عدد من الإنذارات في موسم واحد وهو خمسة إنذارات في 2010-2011 و2012-2013 بينما لم يحصل سكولز المعروف بتدخلاته المتهورة على أكثر من أربعة إنذارات في موسم واحد.

وتم طرد راموس، الذي رفع كأس البطولة في أربع مناسبات، 24 مرة مع ريال مدريد وهو رقم قياسي كما أنه ضعف عدد مرات طرد فرناندو هييرو صاحب المركز الثاني.

كما أنه الأكثر تعرضا للطرد في تاريخ دوري الدرجة الأولى الإسباني برصيد 19 مرة.

وبالمقارنة لم يتعرض اللاعب الإسباني لمشاكل كبيرة في دوري الأبطال، إذ تم طرده ثلاث مرات فقط.

المصدر: رويترز

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟