الرئيس دونالد ترامب
الرئيس دونالد ترامب

أكد الرئيس دونالد ترامب أن "إعلانا مهما" بشأن التجارة مع الصين سيصدر بعد إقفال أسواق البورصة الاثنين، وذلك ردا على سؤال حول عزمه فرض رسوم جمركية جديدة على بضائع صينية بقيمة نحو 200 مليار دولار.

وقال ترامب من دون أن يقدم تفاصيل حول لائحة البضائع التي ستشملها الرسوم الجديدة "النتيجة ستكون دخول الكثير من المال إلى خزينة الولايات المتحدة".

تحديث 3:53 ت.غ

أعلن المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كادلو الاثنين أن الرئيس دونالد ترامب سيعلن قريبا فرض رسوم جديدة على بضائع صينية.

وقال كادلو إن الرئيس الأميركي "غير راض" عن المحادثات التجارية مع الصين، مضيفا في تصريح لشبكة CNBC "اعتقادي أن إعلانات جديدة ستصدر قريبا".

ورفض المسؤول إعطاء تفاصيل عن الرسوم المرتقبة، لكنه أشار إلى أن التقارير الإخبارية التي تتحدث عن أن ترامب سيفرض 10 في المئة من الرسوم على 200 مليار دولار من الواردات الصينية "صحيحة تقريبا".

وكانت صحيفتا واشنطن بوست ووول ستريت جورنال قد أوردتا نهاية الأسبوع الماضي أن الرئيس ترامب مصمم على إعلان فرض رسوم جمركية "في الأيام القادمة" على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار.

وقالت الصحيفتان نقلا عن مصادر لم تكشفها، إن الرسوم ستكون بنسبة 10 في المئة بدلا من 25 في المئة كما أشير إليها سابقا.

وفرضت واشنطن منذ بداية تموز/يوليو رسوما على منتجات صينية تورد للولايات المتحدة قيمتها 50 مليار دولار سنويا. وفرضت إدارة ترامب رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على منتجات الصلب و10 في المئة على منتجات الألمنيوم الصينية.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟