تحاول السعودية منع التقلبات في أسعار النفط (الصورة من الأرشيف)
أسعار النفط شهدت ارتقاعا منذ فترة

ارتفعت أسعار النفط الثلاثاء مع اقتراب العقوبات الأميركية على قطاع النفط الإيراني، رغم جهود واشنطن الرامية لحث كبار الموردين الآخرين على تعويض النقص المتوقع.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 67.70 دولارا للبرميل، بزيادة 65 سنتا.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 38 سنتا إلى 77.75 دولارا للبرميل.

وتضغط واشنطن على الدول الأخرى لوقف واردات النفط من إيران، ويبدي حلفاء مقربون مثل كوريا الجنوبية واليابان والهند أيضا علامات على الاستجابة لتلك الضغوط.

وحرصا على عدم ارتفاع أسعار النفط، التقى وزير الطاقة الأميركي ريك بيري مع نظيره السعودي خالد الفالح الاثنين في واشنطن.

وسيلتقي بيري مع وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك الخميس في موسكو.

وتشجع إدارة الرئيس دونالد ترامب كبرى الدول المنتجة للنفط على الحفاظ على إنتاجها مرتفعا قبل فرض العقوبات الجديدة.

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟