برايان هوك
برايان هوك

انتقدت الولايات المتحدة مساء الجمعة قرار الاتحاد الأوروبي منح إيران مبلغ 20.7 مليون دولار كمساعدة إنمائية.

وقال المبعوث الخاص لشؤون إيران في الخارجية الأميركية براين هوك في بيان، إن القرار الأوروبي يبعث لطهران "برسالة خاطئة في توقيت خاطئ"، وحث هوك الاتحاد على العمل مع واشنطن لإنهاء تهديد إيران للأمن العالمي.

وأضاف هوك أن المساعدة المقدمة لإيران "من أموال دافعي الضرائب الأوروبيين تديم قدرة النظام على إهمال حاجات مواطنيه وتساهم في خنق أي تغييرات ذات جدوى في سياساته".

وتابع هوك أن "المزيد من الأموال في أيدي آية الله يعني المزيد من الاغتيالات في البلدان الأوروبية ذاتها" التي قدمت المساعدة.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن الخميس أنه سيرسل مبلغ 18 مليون يورو (20.7 مليون دولار) كدفعة أولى من حزمة مساعدات اقتصادية لإيران التي ترزح تحت ضغط العقوبات الأميركية.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟