جندي سعودي يراقب الوضع في منطقة جازان على الحدود مع اليمن
جندي سعودي يراقب الوضع في منطقة جازان على الحدود مع اليمن- أرشيف

أعلن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن أن الرياض اعترضت مساء الأربعاء صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون من اليمن وأدى تناثر شظاياه إلى مقتل شخص وإصابة آخرين بجروح.

وأوضح بيان أصدره التحالف ونشرته وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس) أن الصاروخ أطلق من محافظة عمران باتجاه مدينة جازان.

وأشار البيان إلى أن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تمكنت من اعتراض الصاروخ وتدميره.

ونتج عن عملية الاعتراض تناثر شظايا الصاروخ على الأحياء السكنية ما تسبب في مقتل مقيم يمني وإصابة 11 مدنيا آخرين بإصابات طفيفة.

وبذلك يرتفع إلى 165 عدد الصواريخ التي أطلقها الحوثيون منذ 2015، وفق التحالف.

وفي سياق آخر، أفادت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تغريدة بمقتل وإصابة العشرات في هجوم على حافلة تنقل أطفالا في سوق ضحيان في محافظة صعدة، من دون أن توضح طبيعة الهجوم.

وأضافت أن مستشفى تدعمه اللجنة الدولية في اليمن استقبل القتلى والمصابين.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن قادة قبائل قولهم إن غارات للتحالف في شمال اليمن أدت إلى مقتل 20 شخصا على الأقل.

وقال التحالف في بيان إن "الاستهداف" في محافظة صعدة "عمل عسكري مشروع لاستهداف العناصر التي خططت ونفذت استهداف المدنيين" في جازان.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟