مبنى مفوضية الاتحاد الأوروبي
مبنى مفوضية الاتحاد الأوروبي

أدرج الاتحاد الأوروبي ست شركات روسية على اللائحة السوداء، بحسب بيان للمجلس الأوروبي صدر الثلاثاء.

وفرض المجلس عقوبات على هذه الشركات التي تشارك في أعمال بناء جسر يربط بين شبه جزيرة القرم والأراضي الروسية.

وأعلن المجلس في البيان أن هذه الشركات "ساهمت بأعمالها هذه في تعزيز سيطرة روسيا غير الشرعية على شبه جزيرة القرم ما ينتهك وحدة أراضي أوكرانيا وسيادتها واستقلالها".

ويدير أركادي روتنبرغ، المتهم بالتورط في زعزعة الاستقرار في أوكرانيا، اثنتين من هذه الشركات.

وبحسب العقوبات الجديدة، سيتم تجميد أصول هذه الشركات في الاتحاد الأوروبي ولن يكون بإمكانها الاستفادة من أي تمويل أوروبي.

وأدرج الاتحاد الأوروبي 155 شخصا على لائحته السوداء، بعضهم من المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، و44 شركة روسية.

وكانت روسيا قد ضمت القرم في 2014، وفرضت أوروبا وأميركا عقوبات على موسكو جراء ذلك.

ودعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو موسكو مؤخرا إلى "إنهاء احتلالها" لشبه الجزيرة، وتعهد بأن تحتفظ واشنطن بهذا الموقف "حتى استعادة وحدة الأراضي الأوكرانية".

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟