الدوحة في قطر
جانب من مدينة الدوحة

يخطط مركز قطر للمال لاستغلال علاقات الدوحة السياسية والاقتصادية الجيدة مع تركيا والعراق وإيران لجذب الشركات الأجنبية التي تسعى للعمل مع تلك الدول.

وقال الرئيس التنفيذي للمركز يوسف الجيدة في تصريح لقناة بلومبرغ إن "الأمور اللوجستية والتحالفات السياسية واتفاقيات الضرائب تجعل من قطر مركزا جذابا لخدمة هذه الدول، بالإضافة إلى عمان والكويت وباكستان".

وأضاف أن قطر "يمكنها أن تضع خطة حوافز سخية للاستفادة من تلك الأسواق الجديدة".

وكانت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد قطعت علاقاتها الاقتصادية والدبلوماسية مع قطر في حزيران/يونيو 2017، بعد أن اتهمت الدوحة بتمويل الجماعات الإرهابية، وهي اتهامات ترفضها قطر.

وأجبر هذا التصدع في العلاقات قطر على تحويل مسارات الاستيراد إلى الكويت وعمان، وشراء السلع من إيران وتركيا.

ووفقا لتقديرات أعدتها بلومبرغ فقد "استوعبت قطر الصدمة"، فيما يتوقع أن يتسارع نموها الاقتصادي إلى 2.8 في المئة هذا العام مقارنة بـ2.3 في المئة في عام 2017.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟