قصف تركي على محيط عفرين شمال سورية
قصف تركي على محيط عفرين شمال سورية | Source: Courtesy Image

قالت قوات سورية الديموقراطية الأربعاء إن الجيش التركي لم يحقق أي تقدم يذكر في الهجوم الذي يشنه منذ أكثر من أسبوع على مدينة عفرين شمالي سورية.

وذكر المتحدث باسم القوات كينو غابرييل في تصريح لـ"راديو سوا" أن القصف التركي المدفعي والجوي على عفرين أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

ودعا غابرييل مجلس الأمن الدولي إلى "التعامل مع الهجوم التركي باعتباره اعتداء على سيادة دولة مستقلة".

وطالب المجتمع الدولي بعدم الانسياق مع دعوات تركيا لتصنيف قوات سورية الديموقراطية جماعة إرهابية.

وتشن تركيا منذ الـ20 كانون الثاني/يناير هجوما واسعا ضد وحدات حماية الشعب الكردية السورية في عفرين، لكن تقدم الجيش التركي وجماعات المعارضة السورية المتحالفة معه ظل محدودا.

"تعزيزات عسكرية تركية" 

وأفادت وكالة أنباء الأناضول التركية الأربعاء بأن دفعة جديدة من الحشود العسكرية التركية وصلت إلى ولاية كليس جنوبي تركيا، لتعزيز وحدات الجيش على الشريط الحدودي مع سورية.

وشملت التعزيزات ناقلات جنود ومدرعات ودبابات، وسط تدابير أمنية مكثفة، وفقا للوكالة.

وأضافت أن موكبا يضم مقاتلين من الجيش السوري الحر وصل أيضا إلى المنطقة الحدودية للمشاركة في الهجوم على مدينة عفرين.

 

 

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟