مقاتلة تركية
مقاتلة تركية

أعلن الجيش التركي الأربعاء أن سلاح الجو قصف أهدافا لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

وذكر الجيش في بيان أنه دمر مواقع لحزب العمال في منطقة زاب وأفاسين باسيان شملت مخيمات عسكرية ومستودعات للأسلحة ومخابئ وأنفاقا.

وكثفت أنقرة قصف مناطق في شمال العراق، في وقت تجري القوات المسلحة التركية مناورات عسكرية بالقرب من الحدود العراقية بينما تستمر التعزيزات العسكرية على الحدود السورية.

استمع إلى تقرير مراسل راديو سوا في تركيا ربيع الصعوب:

​​

المصدر: راديو سوا

قصص مشابهة

عناصر من الجيش التركي، أرشيف
عناصر من الجيش التركي قرب الحدود مع العراق - أرشيف

أعلن الجيش التركي في بيان أنه بدأ مناورات عسكرية على الحدود مع العراق الاثنين، في خطوة تأتي قبل أسبوع من الاستفتاء المزمع تنظيمه بشأن استقلال إقليم كردستان العراق والذي طالبت أنقرة بإلغائه.

وتقع المناورات بالتحديد في منطقة سيلوبي-خابور، جنوب شرق تركيا. وقال شهود لوكالة الصحافة الفرنسية إنهم رأوا ما يصل حتى مئة آلية عسكرية، من بينها دبابات، تنتشر عل الحدود العراقية في وقت مبكر الاثنين.

وقال الجيش التركي في بيانه إن "عمليات مكافحة الإرهاب في المنطقة الحدودية تتواصل بالتوازي مع التمارين"، في إشارة إلى عملياته العسكرية التي يقوم بها بين فترة وأخرى ضد عناصر من حزب العمال الكردستاني المنتشرين في المنطقة الحدودية.

وتصنف أنقرة هذا الحزب تنظيما إرهابيا.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم السبت إن الاستفتاء المقرر يوم 25 أيلول/ سبتمبر مسألة أمن قومي وحذر من أن تركيا ستتخذ الخطوات الضرورية تجاهه.

وحثت تركيا والولايات المتحدة وقوى غربية أخرى إقليم كردستان العراق على إلغاء الاستفتاء معبرة عن قلقها من أن يؤدي إلى زيادة التوترات وصرف الانتباه عن الحرب على تنظيم داعش.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأحد إنه سيلتقي برئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الأسبوع الجاري لبحث مخاوفهما بشأن الاستفتاء.