الشيخ أحمد الحواشي
الشيخ أحمد الحواشي

أثار إمام وخطيب الجامع الكبير بمدينة خميس مشيط جنوب السعودية الشيخ أحمد الحواشي الجدل في المملكة، بعدما نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للشيخ من دعاء ليلة الـ29 من رمضان يسلم فيه على الملَك جبريل ومن معه من الملائكة.

شاهد الفيديو:

​​​​لجنة نقاش

وإثر ذلك، التقى ممثلان عن لجنة الإفتاء في منطقة عسير وفرع وزارة الشؤون الإسلامية في المنطقة بالشيخ الحواشي لمناقشته في مقطع الفيديو، بناء على تكليف من أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد.

وقالت إمارة المنطقة، في بيان تناقلته وسائل إعلام سعودية، إن "النقاش تمحور حول ما ورد في المقطع وفي سلام الشيخ على جبريل، وجزمه بأن ليلة 29 من رمضان هي ليلة القدر".

وأضافت الإمارة أنه "جرى بيان الحكم الشرعي من واقع الكتاب والسنة، أن ليلة القدر متنقلة في العشر الأواخر من رمضان، ولا يمكن الجزم بها بناء على الرؤى والمنامات أو الاجتهادات الشخصية، وأن على المسلم الاجتهاد في الليالي كلها تحريا لليلة القدر".

وأضافت أن الرسول محمد "دخل على الصحابة وهم يقولون السلام على جبريل السلام على ميكائيل قال لهم قولوا: السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين".

وأفادت الإمارة بأن الشيخ الحواشي اقتنع، ووعد بألا يتكرر منه ذلك.

الحواشي: لم أر جبريل

من جانب آخر، أكد الحواشي أنه لم يكن يقصد في سلامه على جبريل أنه رآه وأنه صافحه. وقال في بيان إن "السلام على جبريل جائز، وكذلك الملائكة".

وأثارت هذه الحادثة جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي، هنا جانب من التغريدات:​​

​​​​

​​​​

​​​​

​​​​

​​

المصدر: موقع "راديو سوا"

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟