السليمانية - فاضل صحبت

افتتح في مدينة السليمانية اليوم معرض دولي خاص بالبناء والانشاءات بمشاركة أكثر من مائة وخمس وعشرين شركة من شتى بقاع العالم.

وقال نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة السليمانية ياسين رحيم فرج في تصريح لـ"راديو سوا" إن الشركات المشاركة جاءت من مختلف الدول وتسعى للإستفادة من فرص الإستثمار التي تتوفر في محافظة السليمانية وإقليم كردستان عموما.

ومن جانبه، عبر وزير الإعمار والإسكان كامران أحمد عن أمله في أن تتمكن هذه المعارض من تفعيل دور القطاع الخاص في الإقليم وجلب رؤس الأموال الأجنبية للإستثمار في الإقليم وتوفير فرص عمل للمواطنين.

وتسعى الشركات المشاركة في المعرض لإيجاد أرضية مناسبة وسوق واعدة لها للترويح لبضائعها التي تنوعت بين مواد البناء والصناعات الإنشائية والديكور.

المزيد

 

تأتي عمليات الاحتيال على غفلة وفي وقت غير متوقع، ويقع في شراكها الناس من مختلف والأعمار ومستويات الدخل والجنسيات.

ويرى دارسون لهذا الظاهرة المرفوضة والمنبوذة، أن الاحتيال او المحتال انما هو نتيجة تنامي القيم المادية على القيم المجتمعية والثقافية والمصلحة العامة.

ومايجب ان نعرفه أن كل شخص منا معرّض لعمليات الاحتيال، التي عادة ماتنجح  لأنها تبدو حقيقية للمُستغفل في غالب الاحيان.

فأساليب عصابات النصب والاحتيال في العراق مثلا ، تطورت بشكل لافت مؤخراً للإيقاع بالضحايا، عبر طرق قد لا تخطر على بال احد ومنها التمثيل.

ويستغل المحتالون ايضا التقنية الحديثة، ومواقع التواصل لخلق قصص يمكن تصديقها من شأنها إقناعك بتقديم مالك أو تفاصيلك الشخصية.

وينتحل المحتالون صفة موظفين حكوميين، ويطلقون ادعاءات كاذبة أو يستخدمون تهديدات بفرض غرامات مثلاً والاعتقال لإخافة ضحيتهم وحملهم على دفع المال... فهل وقعتم في شراك عملية احتيال؟ وماهي برأيكم اسباب الاحتيال وهل لها علاج؟