قال مسؤولون في الاستخبارات الباكستانية إن طائرات أميركية بدون طيار أطلقت وابلا من الصواريخ على قاعدة تابعة لطالبان في المناطق القبلية الباكستانية المحاذية لأفغانستان، مما أدى إلى مقتل ما بين 15 و18 معظمهم من المقاتلين المحليين من طالبان.

وأضاف المسؤولون الذين رفضوا الكشف عن هويتهم أن الهجوم تم باستخدام خمس طائرات أميركية أطلقت ما يصل إلى عشرة صواريخ، ووقع قبل منتصف ليل الثلاثاء في قرية بابر الواقعة في منطقة وزيرستان جنوبي البلاد التي تعد معقلا لطالبان باكستان التي سبق أن أعلنت ولاءها للقاعدة.

وصرح مسؤول أمني في مدينة بيشاوربأن الغارة استهدفت قاعدة لطالبان باكستان.

يذكر أن هذا هو الهجوم الثاني من نوعه خلال يومين الذي تشنه طائرات بدون طيار من قواعدها في أفغانستان.

وتستهدف هذه الطائرات منذ عام 2004 مقاتلين من طالبان وشبكة حقاني المتحالفة معها في باكستان.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟