هز انفجاران متزامنان مدينة صور في جنوب لبنان فجر الأربعاء استهدف احدهما فندقا وملهى ليليا والثاني محلا لبيع الخمور ونتجت عنهما أضرار مادية كبيرة من دون تسجيل إصابات بشرية، بحسب ما أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح المراسل أنه قرابة الخامسة فجرا سمع دوي انفجار كبير تبين انه استهدف فندق اليسا كوين، وهو فندق يقع على شاطئ البحر ويتألف من ثلاثة طوابق ويضم ناديا ليليا يرتاده أجانب يعملون في قوات الطوارئ الدولية العاملة في جنوب لبنان (يونيفيل).

وأضاف المراسل أن الانفجار أسفر عن أضرار واسعة في الفندق الذي أخلاه جزء كبير من نزلائه.

كما استهدف انفجار ثان متجرا لبيع الخمور على مدخل الحي المسيحي من المدينة، ما أدى إلى تحطم جزء من المتجر وإلحاق أضرار في المباني المجاورة.

وحضرت إلى المكانين عناصر من الجيش اللبناني والقوى الأمنية التي باشرت التحقيقات.

ولم يسجل وقوع إصابات بشرية في أي من الانفجارين، بحسب المراسل.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟