أعرب نائب رئيس حزب الحرية والعدالة عصام العريان عن أمله في أن تبدأ الولايات المتحدة في الاستماع لصوت الشعوب العربية وأن تحترم إرادتها في بناء نظام ديموقراطي عربي يستلهم الثقافة العربية والإسلامية ويؤكد القيم الدينية ويضيف نموذجا جديدا إلى النظم الديموقراطية في العالم، مؤكدا على دور واشنطن المهم في المنطقة والعالم.

جاء ذلك خلال استقبال العريان بمقر الحزب الاثنين مسؤول مكتب الشرق الأدنى في وزارة الخارجية الأميركية جاكوب ويلز والسكرتير الثاني في المكتب الاقتصادي والسياسي بالسفارة الأميركية بالقاهرة بيتر شي.

وطالب العريان واشنطن بقبول الاختيار الحر والنزيه في الانتخابات وأن تتعامل باحترام وتعاون مع الحكومات العربية الجديدة، مؤكدا أن الديموقراطية تعني السلام والاستقرار والتنمية والرخاء في المنطقة، وأن هذا في صالح العالم كله.

من جانبه، أعرب ويلز عن مراجعة الإدارة الأميركية لمواقفها السابقة، وأنها تحترم رغبة وإرادة الشعوب العربية في بناء نظم ديموقراطية، مشيرا إلي ضرورة حماية الحقوق والحريات العامة وحماية الأقليات ورعاية حقوق المرأة.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟