أكدت اللجنة الأولمبية السورية والإتحاد الرياضي العام أن الرياضيين السوريين سيقاطعون دورة الألعاب العربية المقررة في العاصمة القطرية الدوحة في شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل احتجاجا على قرار الجامعة العربية بتعليق عضوية دمشق وفرض عقوبات اقتصادية وسياسية على سوريا.

ونقلت وكالة الأنباء السورية عن اللجنة الأولمبية والإتحاد الرياضي العام قولهما في بيان إن "جامعة الدول العربية تسجل اليوم في تاريخها قرارا أسودا ضد العروبة بتجميد عضوية من أسسها ودعمها وكان له الدور الأبرز في تفعيلها وبقائها وأن المؤامرة التي تحاك ضد سوريا تسعى إلى إخضاعها للإدارة الأميركية والنيل من وحدتها واستقرارها".

وكان عبد الله الملا مدير البث والإعلام في اللجنة المنظمة لدورة الألعاب العربية في قطر قد أبلغ وكالة رويترز الأحد أن الرياضيين السوريين سيكونون محل ترحيب في الألعاب رغم تعليق عضوية البلاد في جامعة الدول العربية.

ويتوقع مشاركة نحو ستة آلاف رياضي في هذه الدورة التي ستتضمن العديد من الرياضات منها كرة القدم والسباحة وألعاب القوى والجمباز والفروسية وكرة السلة.

قصص مشابهة

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟